• العودة إلى مقالات
  • /
  • العوامل المساهمة في ظهور أعراض عابرة مُشابهة لمتلازمة المبيض المتعدد الكيسات

العوامل المساهمة في ظهور أعراض عابرة مُشابهة لمتلازمة المبيض المتعدد الكيسات

في بعض الحالات, تُعاني النساء من أعراض مُشابهة لأعراض متلازمة المبيض المتعدد الكيسات نتيجة حالة طبية كامنة أو تغيير في النظام الغذائي أو تَوقّف تناول أحد الأدوية. قد يكون من غير الدقيق تَصنيف هؤلاء النساء على أنّهنّ مُصابات بمتلازمة المبيض المتعدد الكيسات بل يُعتَبر أفضل وصف لهنّ هو العقم المُؤقّت الناتج عن اضطراب في توازن الهرمونات أو خلل في عمل المبيض.

ما الذي يسبب أعراض مُشابهة لمتلازمة المبيض متعدد الكيسات؟

 مرض الغدة الدرقية. يسبب قصور الغدة الدرقية عدم انتظام الدورة الشهرية ويَرتَبط بإضعاف الحساسية للأنسولين، وبالتالي، يمكن أن يُؤدّي إلى تفاقم الخصائص المُحدّدة لمتلازمة المبيض متعدد الكيسات الكلاسيكية. يُمكِن علاج الغدة الدرقية الخاملة التي غالباً ما تسبب عدم انتظام الدورة الشهرية بهرمونات الغدة الدرقية بشكل فعال.

نقص الزنك. في بعض الأحيان, يمكن أن يُؤثّر التغيير إلى نظام غذائي نباتي صارم على الصحة. حيث يبدو أنّ الزنك يَلعَب دوراً مُهمّاً في تنظيم وظائف المبيض؛ ومن الشائع حدوث عوز الزنك لدى النباتيين نظراً لأنّ اللحوم والمحار تُعتَبَر من أفضل المصادر لهذا المعدن. يُمكن استعادة مستويات الزنك عبر الغذاء من خلال زيادة تناول البقوليات والمكسرات والبذور أو تناول مُكمّلات الزنك.

حبة منع الحمل. كانت حبوب منع الحمل الفموية التي وُجِدَت منذ خمسينيات القرن الماضي رائدة في تَمكين النساء من السيطرة على أجسادهنّ والعمل على تنظيم الأسرة بشكل حقيقي. تم تطوير حبوب منع الحمل في البداية لمنع الحمل, حيث تَعمَل الحبَة عن طريق حجب الإباضة وخفض مستويات هرمون الاستروجين والبروجسترون. لقد عنَى تعطيل مستويات الهرمونات الداخلية استخدامها مُؤخّراً كأداة لتنظيم الدورة الشهرية الغزيرة ومعالجة بعض أعراض بطانة الرحم الهاجرة.

تُواجه بعض النساء مشكلة استمرار الإباضة غير الطبيعية بعد عدّة أشهر أو حتى لسنوات من توقّف تناول حبوب منع الحمل, وقد يَصِفُ بعض الأطباء هذه الحالة على أنّها شكل من أشكال متلازمة المبيض المتعدد الكيسات. إلّا أنّ هذا أمر مثير للجدل وغير دقيق إلى حدّ ما, لأنّ معظم النساء يختبرن توقّف الإباضة  بعد توقف تناول حبوب منع الحمل دون حدوث فرط الأندروجينية أو كيسات على المبيضين. توصي معظم الإرشادات أنَه ليتم تشخيص متلازمة المبيض متعدد الكيسات, يجب أن يتواجد اثنين من الثلاث أعراض التالية:

كما تتّفق المجتمعات العلمية والطبية على إعتبار ضعف الخصوبة بعد سنوات من استخدام حبوب منع الحمل مصدر قلق كبير نظراً لإحتمال أن تَزداد هذه المشكلة على مدار الأعوام القادمة نتيجة تزايد عدد النساء اللواتي يتناولن حبوب منع الحمل على فترة زمنية طويلة. يَستَلزم هذا الأمر  الحاجة لفهم الأطباء الآثار طويلة الأمد لوسائل منع الحمل الهرمونية.

لحُسن الحظ، عادةً ما تَكون اضطرابات الإباضة التي تُحدِثها حبوب منع الحمل مُؤقّتة, حيث يتطلّب زوال الأعراض بشكل كامل بعض الوقت والصبر. لقد تَبَيّن وجود بعض الآثار المفيدة للعلاجات العشبية. في كل حالة على حدة, يُمكِن لأطباء المداواة الطبيعية النظر في مستويات الهرمونات الموجودة في الدم  وتحديد العلاجات العشبية التي قد تكون مفيدة لها. تتضمن الأمثلة على العلاجات العشبية الفاوانيا وعرق السوس ونبات كف مريم (أرثد).

لماذا يُعتَبَر تشخيص متلازمة المبيض المتعدد الكيسات صعباً؟

تُعتَبر متلازمة المبيض المتعدد الكيسات حالة يَصعُب تشخيصها، ويَرجِع ذلك جزئياً إلى أنّ الأعراض السريرية السائدة مختلفة و ترتبط بعدّة عوامل، والعديد منها شائع أيضاً في مجموعة من الحالات الطبية الأخرى. على سبيل المثال:

  • عدم الإباضة (وبالتالي صعوبة حدوث الحمل واستمراره) تظهَر مع أمراض الغدة النخامية وأمراض الغدة الدرقية وفقر الدم وفقدان الشهية.
  • فرط الأندروجينية يمكن أن يَحدث نتيجة فرط التَنَسُج الكظري (تضخّم الغدة الكظرية) أو السرطان.
  • وجود كيسات على المبيض ,على عكس اسمه, لا يُشير لوحده إلى متلازمة المبيض المتعدد الكيسات بل يُمكن أن يكون صفة طبيعية للمبيض.

لذلك، من الضروري تحديد السبب الأساسي للأعراض الشبيهة بأعراض متلازمة المبيض المتعدد الكيسات لتكوني قادرة على تدبير الآثار السلبية باستخدام الأدوية أو تغييرات في النظام الغذائي أو تعديلات نمط الحياة أو المُكمّلات عند الحاجة.

تُعيد شركة نبتة بناء الرعاية الصحية للمرأة. نحن ندعم المرأة في رحلتها الصحية الشخصية من الصحة اليومية إلى التجارب الخاصة بها مثل الخصوبة والحمل وسنّ اليأس.

تواصلوا معنا في حال لديكم أي سؤال حول هذا المقال أو أي جانب من جوانب صحة المرأة. نحن هنا من أجلكم.

المصدر:

  • Koutras, D A. “Disturbances of Menstruation in Thyroid Disease.” Annals of the New York Academy of Sciences, vol. 816, 17 June 1997, pp. 280–284.
  • Tian, X, and F J Diaz. “Zinc Depletion Causes Multiple Defects in Ovarian Function during the Periovulatory Period in Mice.” Endocrinology, vol. 153, no. 2, Feb. 2012, pp. 873–886., doi:10.1210/en.2011-1599.
  • Briden, L. “Treatment for 4 Types of PCOS. Treat the Cause.” Lara Briden – The Period Revolutionary, 16 May 2014, www.larabriden.com/treatment-for-4-types-of-pcos-treat-the-cause/.
Follow by Email
Twitter
Visit Us
Follow Me
LinkedIn
Share
  • شارك:
    Share