Generic selectors
Exact matches only
Search in title
Search in content
Search in posts
Search in pages
للحمل
تلميحات ونصائح

الأسبوع 21 من الحمل

Kate Dudek
أكتوبر 31, 2019 . min read
Week 21

مرحباً بك في الأسبوع 21 من الحمل. في هذه الفترة، تَستَمتِع الكثير من الحوامل بحملهنّ وبالاهتمام بجسمهن الذي يتغير. خلال الأسابيع المُقبِلة، بينما تَقتَربين من الثلث الثالث من الحمل، قد تَجِدين نفسك تُعانين من مجموعة جديدة من التغيّرات الجسدية المُرتَبِطة بالحمل مثل علامات التمدّد والدوالي (تَوَسّع الأوردة).

جسمك
لقد سَمِعَت معظم النساء عن علامات التمدّد، وقد يكون الحمل المرة الأولى التي يَلحَظنَها عن قرب. تَظهَر علامات التمدّد على سطح الجلد عند تَمَزّق الطبقة السفلية من النسيج الضام نتيجة تمدّد الجلد لإفساح مجال للطفل. رغم أنّ الأسباب ليست مفهومة بعد, من المُحتَمَل ظهور علامات التمدّد بشكل أكثر عند بعض النساء. تكون النساء اللواتي ظَهَرت علامات التمدّد عند أمهاتهنّ أكثر عُرضة لملاحظة علامات التمدّد على بشرتهنّ. بالإضافة إلى ذلك، إنّ النساء ذوات البشرة الفاتحة أكثر عُرضة لظهور علامات التمدّد من النساء ذوات البشرة الداكنة.

إذاً، ما الذي يُمكن فعله لتجنّب علامات التمدّد؟ لسوء الحظ، لا يوجد الكثير. رغم ادعاء عكس ذلك، إلّا أنّه لا يوجد دليل علمي يُثبت أنّ الكريمات والمُرطّبات المختلفة المتوفرة في المتاجر والصيدليات تستطيع تقليل أو منع علامات التمدّد. في الواقع، ما لم تَكُن لديكِ بشرة جافة جداً، فمن الأفضل أن تقومي بتوفير أموالك.

ماذا عن الدوالي (تَوسّع الأوردة)؟ تَتَشكّل الدوالي عندما لا تَعمَل صمامات الأوعية الدموية في الساقين بفعالية كما ينبغي، ممّا يَسمَح للدم بالتجمّع في الأوردة. لن تُصاب جميع النساء بالدوالي أثناء الحمل، لكنّ يزداد خطر حدوثها في حال معاناة نساء أخريات في العائلة من الدوالي سابقاً. تُعتَبَر مشكلة الدوالي مشكلة تجميلية بالدرجة الأولى، لذلك، غالباً ما يكون الخيار الأفضل هو محاولة تَجَنّبها أصلاً، لأنّ ظهورها أصلاً يصعب من التخلص منها. يجب محاولة الاستراحة بشكل متكرر، ورفع الساقَين، وتقليل وقت الوقوف. كما يُساعد ارتداء جوارب نسائية خاصة بالأمهات في تجنب المعاناة من الدوالي، حيث تُساعد هذه الجوارب على تدفّق الدم بشكل أفضل في ساقيك. إضافة إلى ذلك، يُمكِن لممارسة الرياضة أن تُساعد أيضاً في الحفاظ على تدفّق الدم بشكل جيد.

الأوردة العنكبوتية هي علامة شائعة أخرى للحمل. تَحدُث عندما تُشَكّل الأوردة الدقيقة القريبة من سطح الجلد، عادةً في الساقين أو الوجه، ما يُشبِه شبكات عنكبوت صغيرة تحت سطح الجلد مباشرة. على عكس الدوالي التي يُمكِن أن تُسَبّب الألم، فإنّ الأوردة العنكبوتية عادةً لا ترافقها أيّة أعراض وغالباً ما تَختَفي بعد ولادة الطفل.

طفلك
يَبلُغ العمر الجنيني لطفلك الآن 19 أسبوعاً. في هذه المرحلة، يكون وزن طفلك الذي ينمو حوالي 300 – 340 جرام، ويبلغ طوله التاجي المقعدي حوالي 20 سم، وحجمه بحجم موزة كبيرة.

خلال الأسبوع 21 من الحمل، سَيَظلّ طفلك يَجِد أنّ لديه مساحة كبيرة للتحرّك في رحمك، لذلك، من المُحتَمَل أن يستمر القيام بحركات الجمباز التي كان يقوم بها سابقاً. قد تَجِدين أنّ طفلك بدأ يتبع إيقاع مُحدّد وفترات متناسقة نسبياً من اليقظة والنشاط، وقلّة الحركة في أوقات أخرى. كذلك, يتمتع العديد من الأطفال بالنشاط في الليل ويكونون أكثر هدوءاً أثناء النهار. قد يَجعل هذا الأمر النوم صعباً، لكن تتحمس مُعظَم الحوامل لحركة الطفل في الرحم.

هناك حقيقة أخرى مثيرة للاهتمام في الأسبوع 21 من الحمل، وهي أنّ طفلك سوف يتناول السائل الأمنيوسي الآن، وسَيَكتَمِل تَشَكّل براعم التذوّق الخاصة به لتَعمَل بشكل كامل.

نصيحة الطبيب:
“إذا كنتِ تَختارين تَجَنّب وضع حزام الأمان حتى لا يُؤذي طفلك، يجب إعادة النظر في ذلك. لا يشكل وضع حزام الأمان أي خطر على نمو طفلك بل إنّه يقوم بإنقاذ الأرواح”.

الأسبوع 22 من الحمل <> الأسبوع 20 من الحمل

 برعاية Bundoo®

109800cookie-checkالأسبوع 21 من الحمل