زيادة الوزن أثناء الحمل: متى تكون هذه الزيادة أكثر من اللازم؟

تُواجه النساء اللاتي يَكتَسِبنَ الكثير من الوزن أثناء الحمل خطراً كبيراً للإصابة بسكّري الحمل وتسمّم الحمل. فإذا كان الوزن المُكتَسَب أكثر من 0.5 كيلوجرام كلّ أسبوع أو تَحدُث زيادة سريعة جداً في الوزن (≥ 1 كيلوجرام في الأسبوع) فيجب طلب المشورة الطبية. يُمكِن أن يكون هذا علامة مُبْكِرة على تسمّم الحمل، والذي يُمكِن أن يَتَطوّر بسرعة إلى مُضاعفات خطيرة ويَتَطلّب مُراقبة دقيقة طوال الفترة المُتَبقّية من الحمل.

كما يُمكِن أن يزيد الوزن الإضافي المُكتَسَب من احتمال الحاجة لعملية قيصرية وولادة طفل يزيد وزنه عن المُتوسّط ​​(المعروف باسم العملقة). ومن المُرَجّح أن تُواجه النساء صُعوبة أثناء ولادة أطفال أكبر حجماً ويَتَطلّبن في النهاية تدخّلات طبية ويكون أطفالهنّ أكثر عُرضة للإصابة بجروح عند الولادة.

يُعَدُّ فقدان هذا الوزن الإضافي المُكتَسَب خلال فترة الحمل مُشكلة مُهمّة للعديد من الأمّهات الجدد، بل قد تَجِد أولئك النساء اللاتي اكتَسَبنَ وزناً إضافياً كبيراً صُعوبة في فقدانه بعد الولادة، وإذا اتّبَعنَ نظاماً غذائياً صارماً جداً، فقد يَتَعرّضن لخطر انخفاض إمدادات الحليب.

 قراءة المزيد عن اكتساب الوزن الصحّي خلال الحمل

Follow by Email
Twitter
Visit Us
Follow Me
LinkedIn
Share
  • شارك:
    Share