Nabta Health
تلميحات ونصائح /

القلاع الفموي أم اللسان الحليبي: ما هو اللسان الأبيض؟

طفل

القلاع الفموي أم اللسان الحليبي: ما هو اللسان الأبيض؟

بواسطةليي آن أوكونور, استشاري في الرضاعة الطبيعية

هناك بعض الأسباب التي قد تجعل طفلك يُعاني من لسان أبيض منها القلاع والتصاق اللسان وارتفاع الحَنَك الصلب بشكل غير طبيعي عند طفلك .
مرض القلاع
القلاع هو نَوع من أنواع الفطور المَعروفة باسم المبيضات البيض. فإذا كان هو سبب ظهور اللون الأبيض على اللسان فلن يكون من السهل إزالته بالمسح. ومن الأعراض الأخرى لهذه الفطور ظهور طَفح في منطقة الحفاض والتهاب الحلمات لدى الأم وظهور فطور مِهبَليّة عندها.
تتضمّن العوامل الأخرى التي نزيد خطر الإصابة بالقلاع تناول المضادات الحيوية (سواء كانت للأم أو للطفل) أثناء الحمل أو الرضاعة الطبيعية وحُدوث إصابات التهابيّة فطريّة سابقة.
التصاق اللسان ومشاكل الحنك
قد تحدث حالة اللسان الأبيض أيضاً نتيجة تراكُم الحليب وهي حالة تُسمّى أحياناً "اللسان الحليبي". في الظروف العادية، تتمّ إزالة الحليب الزائد من لسان الطفل عندما يلمس اللسان الحنك الصلب أثناء الرضاعة. فعندما لا يستطيع اللسان الوصول إلى الحنك عند بعض الأطفال, لا يتحقّق هذا الاحتكاك ولا يتمّ مسح الحليب الزائد.
ينتُج نقص الاحتكاك هذا عادةً عن أحد عاملين:
التصاق اللسان. تَحدُث هذه الحالة عندما يكون اللجام (النسيج الذي يربط اللسان مع أرضية الفم) شديد التقييد، مما يؤدّي إلى التصاق اللسان فلا يستطيع الوصول إلى العلو الكافي للمس سقف الفم فيتراكم الحليب نتيجة النقص في الاحتكاك بين اللسان والحنك.
الحنك الصلب المرتفع
يمكن أن يرتفع أو يَتَحدّب الحنك الصلب أو سقف الفم لدرجة لا يستطيع لسان الطفل الوصول إليه وذلك نتيجة لالتصاق اللسان حيث أنّ وسط اللسان يضغط على الحنك ويدفعه نحو الأعلى، أو يُمكن أن تكون هذه الحالة بسبب وضعية الطفل أثناء الحمل أو نتيجة رضّ أثناء الولادة. إذ يَتوضّع بعض الأطفال أثناء الحمل في وضعية مقلوبة بحيث تكون رؤوسهم في الحوض مما قد يُؤثّرعلى تجويف الفم لأن عظام الجمجمة تكون في هذه الحالة مَرِنة للغاية. كما يُمكن أن يتأثّر الحنك أيضاً بالولادة. فإذا بقي الطفل في قناة الولادة لفترة طويلة خلال المخاض يمكن أن يؤثّر ذلك على شكل تجويف الفم والجمجمة. وبالمثل، إذا تمّ استخدام شفّاط أو ملقط للولادة قد يُؤثّر ذلك على شكل الرأس والتجويف الفموي.
كيف يُمكنني تمييز مرض القلاع من حالة أخرى؟
يمكنكِ استخدام قطعة قماش ناعمة لمسح لسان طفلك فإذا لم يكن بالإمكان إزالة اللون الأبيض فمن المُحتمل أن يكون القلاع. عادةً يتمّ العلاج عن طريق تناول جُرعة كامِلة من مُضاد الفطريات لمدّة 14 يوماً للقضاء على الفطور تماماً. كما يُمكن لتجنّب السكريات سواء الطبيعية أو الاصطناعية أو مُنتجات الألبان المساعدة على ذلك أيضاً.
 إذا كان بالإمكان إزالة اللون الأبيض عبر المسح, فهو ليس مرض القلاع. استشيري طبيب الأطفال إذا كنتِ قلقةً من أي يكون التصاق اللسان هو السبب وخاصّة إذا كانت محدودية الحركة تُسبّب ألماً لطفلك أثناء الرضاعة الطبيعية. يُمكن تصحيح التصاق اللسان عادةً بجراحة بسيطة, وإذا كانت الحالة سببها ارتفاع الحنك الصلب, سيقوم طبيب الأطفال بإحالتك إلى اختصاصيين يمكنهم مساعدتك في إعادة تشكيل العظام المُتأثرة. يرتبط ارتفاع الحنك الصلب بمخاوف صحية أخرى يجب أن يطّلع عليها طبيب أطفال.
المصدر:

  • American Academy of Pediatrics

  • Breastfeeding: what to do about ankyloglossia. National Health Service, UK

  • Oral thrush in babies.


 
٠

تلميحات ونصائح ذات الصلة