Nabta Health
تلميحات ونصائح /

هل سأحتاج إلى إزالة الرحم إذا كنتُ مصابة ببطانة الرحم الهاجرة؟

بطانة الرحم الهاجرة

هل سأحتاج إلى إزالة الرحم إذا كنتُ مصابة ببطانة الرحم الهاجرة؟

بواسطةد. كيت دوديك

الجواب المباشر هو ليس بالضرورة، فلا يجب الأخذ بعين الإعتبار إزالة الرحم (استئصال الرحم) إلّا بعد استكشاف جميع الخيارات الأخرى.

يمكن أن تُسَبّب بطانة الرحم الهاجرة العقم وتَقلّصات شديدة شبيهة بتقلّصات الحيض. تُصَنّف بطانة الرحم الهاجرة كحالة مُزمِنة, وحتى الآن لا يوجد دواء لها. يُركّز العلاج المُتّبَع حالياً على تخفيف الأعراض وتحسين طبيعة الحياة. إذا لم تَكُن الخصوبة مَصدَر قلق, يكون أحد الخيارات هو إجراء جراحة جذرية لإزالة الرحم بمفرده أو مع المبيض في وقتٍ واحد (استئصال المبيض). سيَمنَع هذا الأمر بالتأكيد مخلفات بطانة الرحم من التشكّل  وسيُقَلّل من آثار الالتهابات الناتجة عن مخلفات بطانة الرحم المتواجدة حالياً وفق موقعها. إلّا أنّ مشكلة هذه الطريقة أنَها يمكن  أن تُدخِل الجسم في سنّ اليأس المُبْكر, وهو أمر غير قابل للعكس. لذلك، يعد هذا قراراً كبيراً بالنسبة للنساء اللاتي ما زلن في سنّ الإنجاب. علاوة على ذلك، فإنّ سنّ اليأس المُبْكر يترافق مع العديد من المخاوف الصحية بما فيها زيادة خطر الإصابة بالسرطان وأمراض القلب والأوعية الدموية وهشاشة العظام. نظراً لأنّ الاستروجين يؤمن نوع من الحماية العصبية، فهناك احتمال أن يؤثر تحريض سنّ اليأس المُبْكر سلباً على الوظيفة الإدراكية لاحقاً. أضف إلى ذلك أعراض سنّ اليأس المعروفة مثل الهبات الساخنة وعدم الاستقرار النفسي والأرق وانخفاض الرغبة الجنسية.

إذا لم تكن الأدوية التي تؤخَذ من دون وصفة طبية لتسكين الألم كافية، فيجب أن تتم مراعاة خيارات أخرى أقلّ حدّة قبل إزالة الرحم. يُعتَبَر العلاج الهرموني حلّاً مُؤقّتاً, فهو يُقَلّل أو يمنع حدوث الحيض بشكل طبيعي. رغم أنَه قد يكون غير دائم, فقد يجعل ذلك المريضة تُعاني من العقم. توجد بعض التِقَنيات الجراحية البسيطة لتي يمكن أن تُخفّف من أعراض بطانة الرحم الهاجرة دون التأثير على الخصوبة مثل تنظير البطن. لسوء الحظ، قد لا يُوَفّر هذا النوع من الجراحة الراحة إلا لفترة قصيرة من الوقت, فقد تعود مخلفات بطانة الرحم لتشكّل في بعض الأحيان.

أخيراً، يشكل استئصال الرحم أحد الخيارات بالتأكيد, إذ يقوم استئصال الرحم بتخفيف الأعراض بشكل فوري ومنع تشكل مخلفات بطانة الرحم مرة أخرى. يُعَد استئصال الرحم الخيار الأنسب للنساء اللاتي تجاوزن سنّ الإنجاب, حيث يترافَق هذا الإجراء  مع أعراض لا يُمكِن معالجتها بوسائل بديلة.

المصدر:

  • Ryan, J, et al. “Impact of a Premature Menopause on Cognitive Function in Later Life.” BJOG, vol. 121, no. 13, Dec. 2014, pp. 1729–1739., doi:10.1111/1471-0528.12828.

  • Cappelloni, L, and A Gotter. Early Menopause Risk Factors. Healthline, www.healthline.com/health/menopause/risk#medications. Medically reviewed by Michael Weber, MD on December 1, 2016.

  • Early Menopause. NHS, http://www.nhs.uk/conditions/early-menopause/. Page last reviewed: 08/12/2017.


 
٠

تلميحات ونصائح ذات الصلة