Nabta Health
تلميحات ونصائح / فرط التَّصبُّغ عند الحوامل 
حمل

فرط التَّصبُّغ عند الحوامل 

بواسطةد. كيت دوديك
من الشائع حدوث فرط التَّصبُّغ أثناء الحمل, فهو يؤثر على ٩٠٪ من الحوامل. بتظاهر فرط التصبغ عادةً بخط غامق في منتصف البطن يدعى الخط الأسود، كما يصبح لون الهالة حول الثدي داكنًا، وتظهر بُقع غير منتظمة بُنيّة اللون على الوجه والرقبة. عندما تظهر بقع فرط التَّصبُّغ على الوجه، تُوصَف الحالة ب"قناع الحمل" (الكلف). ينسب فرط التَّصبُّغ مثل أغلب التغيرات الجسدية أثناء الحمل إلى اختلاف مستويات هرموني الاستروجين والبروجيستيرون. ترتفع مستويات الأستروجين أثناء الحمل ويُسبب زيادة في نشاط الخلايا الميلانية (خلايا منتجة للتَّصبُّغ)، وهذا ما يفسّر ظهور البقع البنية. 

مع أن هذه الحالة نتنج بشكل أساسي عن الهرمونات، إلا أن التعرض إلى الشمس قد يزيد من سوء الحالة. لذا يجب ارتداء قبعات وملابس للوقاية من أشعة الشمس، ومن المستحسن وضع واقي شمس يكون عامل الوقاية فيه (SPF) ٣٠ على الأقل. 
يختفي فرط التَّصبُّغ الذي يحدث أثناء الحمل تمامًا، أو يقل بشكل ملحوظ بعد الولادة، وغالبًا ما يكون حميدًا في طبيعته.
المصدر:
  • Massinde, A, et al. “Extensive Hyperpigmentation during Pregnancy: a Case Report.” Journal of Medical Case Reports, vol. 5, 19 Sept. 2011, p. 464., doi:10.1186/1752-1947-5-464.

 
٠

تلميحات ونصائح ذات الصلة