الدهون الجيدة في الجسم | نبتة للصحة / الدهون الجيدة في الجسم
الجسم

الدهون الجيدة في الجسم

بواسطةفريق نبتة
يشير الشحم الذي يتم التحدث عنه يومياً بشكل سلبي إلى الخلايا الشحمية أو الدهنية البيضاء, وهي تكون خلايا عضلية أساساً تَعَرَضَت لنوع من التعديل فأصبحت تُخَزِن الشحوم فقط. تأخذ هذه الشحوم حوالي 80-95% من حجم الخلية. تكون النسبة المئوية المُثلى للدهون 20% لدى البالغين من الذكور و25% لدى البالغات من الإناث . حقيقةً, يوجد نوع آخر من الخلايا الدهنية معروف بإسم الشحم البني. يتواجد هذا النوع بنسبة عالية لدى الرُضَع و الثديات التي تنام في فصل الشتاء وتكون مهمته توليد الحرارة (فالرُضَع معرضون لخسارة الحرارة بالتحديد). كان يُعتَقَد سابقاً أنَ الرُضَع يخسرون الشحوم البنية أو يقلبونها إلى بيضاء مع التقدم بالعمر, لكن الدراسات الحديثة وجدت آثار من الشحم البني في الصدر و الظهر بإستخدام التصوير المقطعي بالإلكترون البوزيتروني (PET). إضافةً لذلك, تَبَيَن وجود علاقة عكسية بين ازدياد مؤشر كتلة الجسم و كمية الشحم البني في الجسم, مما يعطي الأمل بمحاربة البدانة عن طريق تحفيز تشكيل الشحم البني. 
المصدر:
٠

تلميحات ونصائح ذات الصلة