تلميحات ونصائح / تأثير العلاج الكيميائي للسرطان على الجلد & العلاج
بواسطةفريق نبتة في
سرطان

تأثير العلاج الكيميائي للسرطان على الجلد & العلاج

عُرِف سابقاً عن الأدوية الكيميائية التقليدية تأثيرها على جلد المتلقي – فهي تسبب جفاف الجلد, الحساسية و فرط التصبغ من بين العديد من الآثار الجانبية الأخرى. لقد استدعت هذه الأعراض الجانبية تطوير الأدوية الكيميائية المستهدفة التي تؤثر على العضو المُصاب بالسرطان وتُخفض الآثار الجانبية الجهازية. رغم ذلك, بينت الدراسات أن الأدوية المستهدفة تستطيع أن تسبب أيضاً آثار جانبية جلدية تؤثر على نوعية الحياة عند مريض السرطان. 
يكون الجلد الجاف أكثر عرضةً للالتهاب والعدوى , فلا يُمكن اعتبار الجفاف مشكلة تجميلية بحتة ولا يمكن استخدام المنتجات التجميلية لعلاجه عندما ينتج كأثر جانبي للأدوية الكيميائية. رغم ذلك, تحوي بعض منتجات العناية بالبشرة على مكونات خاصة تساعد في علاج حساسية الجلد كحمض البسيديك (المعروف بإسم الأكواسيتين). لقد تَبَينَ أنَ هذا الحمض يستطيع إحياء وإعادة نمو خلايا الجلد بعد تعريضها للإشعاع في المختبر. لذلك, ابحثي عن هذا المكون في الكريمات عند المعاناة من بشرة حساسة نتيجة العلاج الكيميائي, و من أحد هذه الكريمات مرطب الجسم الخاص من Ozalys .

المصادر :

http://www.bazltd.com/files/OpuntiaCactusExtracttoTreatSensitiveandDrySkin-CosmeticDesignMay07.pdf
 https://www.ncbi.nlm.nih.gov/pmc/articles/PMC3583303/ 

عن Ozalys

تُمَكِن Ozalys النساء من الاستمرار في عناية أنفسهن يومياً عبر منتجاتها التي تتميز بالابتكار في استخدام التركيبات الصيدلانية التابعة للطبيب اليوناني جالينوس مع الصيغ والتعبئة. تستطيع النساء متابعة روتين العناية اليومي بالجمال والبشرة عبر استخدام المحاليل المركبة من الشركة التي تأخذ بعين الاعتبار تبعات العلاج المختلفة و آثاره الجانبية الغير مرغوبة كزيادة الحساسية وشدة الشم.

تم تطوير منتجات Ozalys  للنظافة الشخصية, مستحضرات العناية بالوجه والجسم, والعطور بحرص شديد عبر تخفيض كمية المواد الحافظة وإزالة جميع المواد التي يُعتَقَد أنها قد تضر الصحة. تجعل القدرة التسكينية, الترطيبية والوقائية لهذه المنتجات مع تطبيقها اللطيف روتين الجمال اليومي لحظة من لحظات الصحة و الراحة. 

٠

تلميحات ونصائح ذات الصلة