Buy an annual Nabta Membership to enjoy a 15% discount and FREE bonus gift

د.إ1,499

جلسة تدريب للعيش كامرأة واعية

تمرّ النساء بمراحل عديدة في الحياة.
تكون بعض هذه المراحل جميلة، وقد يكون البعض الآخر مرهقاً ومربكاً. قد تشعرين في أي لحظة أنك “عالقة” أو تحاولين معرفة “كيف” يجب أن تشعري وتتصرّفي. وفي بعض الأحيان، قد تُشعرك كلّ هذه الضغوطات بالإرهاق.

احصلي على الدعم المناسب من خلال جلسة تدريب تمكّنك من عيش حياة واعية كامرأة.
عندما تجدين توازنك وتعيشين بسلام مع نفسك الحقيقية، من المستحيل أن تتخذي قراراً خاطئاً.

تُقدّم هذه الخدمة بالشراكة مع Positive Living UAE. متوفرة عبر الإنترنت أو شخصياً في دبي، الإمارات العربية المتحدة.

متواجد في المخزون

أضف إلى قائمة الامنياتRemove from Wishlist
أضف إلى قائمة الامنيات

ماذا تشمل هذه الخدمة؟

  • جلسة تدريب لعيش حياة واعية كامرأة بواسطة مدرّب معتمد (عبر الإنترنت أو شخصياً في دبي)
  • يتم توفير المواد والكتب لتسهيل رحلة التعلّم.

تمرّ النساء بمراحل عديدة في الحياة. تكون بعض هذه المراحل جميلة، وقد يكون البعض الآخر مرهقاً ومربكاً. قد تشعرين في أي لحظة أنك "عالقة" أو تحاولين معرفة "كيف" يجب أن تشعري وتتصرّفي. وفي بعض الأحيان، قد تُشعرك كلّ هذه الضغوطات بالإرهاق. يمكن أن يساعدك عيش حياة واعية على تحويل هذه التحديات إلى لحظات جميلة وهادئة.

يمكن أن يساعد عيش حياة واعية في التغلّب على الضغوطات الشائعة التالية وغيرها :

  • ضغوطات لبدء علاقة
  • التغييرات الناجمة عن الزواج والانتقال للعيش معاً
  • التوتر أثناء الحمل
  • المشاكل بين الشريكين/الزوجين
  • التغييرات الناجمة عن سنّ اليأس
  • التكيّف مع التقدّم في السن
  • أن يكون لدينا أولاد وأحفاد بالغون
  • خسارة الزوج
  • الشعور بالوحدة على الرغم من وجود أشخاص من حولنا

على الرغم من أنَّ كلّ هذه المشاكل قد تبدو مختلفة، إلا أنَّ ثمّة عنصر أساسي يجمعها. إذ تحفّز كلّ هذه المشاكل على حبّ وتقبّل الذات، بدلاً من الشعور بالضغط لكي نكون كما يريدنا الآخرون.

عملية "عيش حياة واعية"
تتمحور عملية "عيش حياة واعية" بشكلٍ أساسي حول فهم نفسك أكثر ومعرفة المزيد عن طاقاتك وقدراتك الداخلية وميزاتك ومواهبك! بالإضافة إلى العيش في الحاضر، وتقبّل أنوثتك، وقوتك كامرأة، والرغبة في إيجاد الحلول للمشاكل التي قد تواجهينها، والاهتمام بنفسك على الصعيد الجسدي والعاطفي، حتّى عندما تخطئين. من خلال هذا البرنامج، ستدركين أنَّ مجتمعنا كان يحدد بعض معالم شخصيتنا عندما كنا أطفالاً. وبالتالي، في كثير من الأحيان، نكتسب معتقدات خاطئة أو قديمة فتبني بعض النساء دروعاً دفاعية لحماية نفسها من العالم.

هل تُعتبر جلسة التدريب لعيش حياة واعية كامرأة مناسبة لك؟
كم من مرّة تساءلتِ ماذا سيقول الآخرون إذا قلت "لا"؟ كم من مرّة سألت نفسك: هل أهتم بمشاعر واحتياجات الآخرين أكثر من نفسي؟ هل تتساءلين عما إذا كنت تتعاملين مع الأمور كما ينبغي؟ هل تشعرين بالذنب حيال أمور قد حدثت أو كان ينبغي أن تحدث؟ هل تشعرين بالذنب عندما ترغبين في الحصول أو القيام بأمور قد تدفع الآخرين لإطلاق الأحكام بحقك؟ لا تعني هذه الأسئلة أنك شخص سيئ بل على العكس تماماً.

هذا يعني أنك ترغبين في العثور على شيء ربما تكونين قد فقدته … وهو ذاتك!

عيش حياة واعية كامرأة
كامرأة واعية، ستختبرين الحياة من زاوية مختلفة. بدلاً من اتخاذ قرارات بناءً على العالم الخارجي والمجتمع، ستتعلّمين كيفية إيجاد الحلول في داخلك، وستشهدين تحولاً إيجابياً في داخلك.

عندما تجدين توازنك وتعيشين بسلام مع نفسك الحقيقية، من المستحيل أن تتخذي قراراً خاطئاً. لا توجد أي مشكلة أبداً فيك أنتِ. أنتِ فريدة من نوعك وستظلّين دائماً كذلك. أنت جميلة كما أنتِ، يجب فقط أن تتعلّمي أن تحبّي الأشياء التي ترينها غير مثالية فيكِ. أنتِ بحاجة فقط إلى تعلّم أن تحبّي نفسك.

عن منزل هيلث

تأسستْ شركة “منزل” على يد الطبيبة الإماراتية غوية النيادي عام 2011 تحت اسم "الإمارات لخدمات الرعاية الصحية" ودخلتْ شركة "تي في إم كابيتال هيلثكير بارتنرز" كمُستثمر فيها عام 2012.

"أظنُّ أنني كنتُ في الصف الرابع عندما أصبحتُ مُتأكّدة من أنني سوف أصبح طبيبة. اخترتُ الطبّ لأنّها مهنة تَسمح لي بمُساعدة الأشخاص وتقديم الرعاية لهم.

"نَسعى جاهدين في شركة منزل إلى تقديم علاج طبّي وخدمات علاجية تُراعي مشاعر كلّ مريض لدينا على أكمل وجه. يقع مقرّ الشركة الرئيسي في أبوظبي، بالإضافة إلى مكاتب في العين، دبي ورأس الخيمة. نُقدّم خدمات شخصية مُصممة خصيصاً لكلّ مريض بواسطة فريق عملنا المُؤلّف من أطبّاء، ومُمرّضين، ومُعالجين يتمتّعون بدرجة عالية من الخبرة والكفاءة ومُرخّصين من دائرة الصحّة في أبوظبي، ووزارة الصحّة العامة، وهيئة الصحّة في دبي.

"أصبحتْ منزل هيلث شركة رائدة في مجال تقديم رعاية طبية عالية الجودة ونُؤمن بأنَّ تأثير شركتنا الذي يَزداد يوماً بعد يوم يعود بالفائدة الكبيرة على المرضى وعائلاتهم."

لماذا اخترتنا

مُتوفّرة للجميع

رعاية منزلية عالية الجودة وقائمة على التكنولوجيا

مُتمحورة حول المرأة

خدمات مُصممة لدعم المرأة في جميع مراحل حياتها

مُتمحورة حول المريض

رعاية شخصية يحصل عليها المريض في منزله براحة تامّة

آراء المستهلكين

5/5
Follow by Email
Twitter
Visit Us
Follow Me
LinkedIn
Share

جلسة تدريب للعيش كامرأة واعية

د.إ 1499